ورود الفـــــــــــــرات
هلا بك اخى اختى فى منتدى ورود الفـــــــــــــرات نتمنى لكم قضاء وقت ممتع معنا وتحميل موفق للجميع الاداره
لو تريد تكون عضو ادخل وسجل ادناه لو كنت عضو ادخل دخول ادناه


منتدى ورود الفرات للتسلية والتعارف والدردشة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 رواية حينما ينتقم الحب الفصل الثالث

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حلم الورد
المدير العام
المدير العام
avatar

دولتك :
مزاجك :
برجك : الاسد

مُساهمةموضوع: رواية حينما ينتقم الحب الفصل الثالث   الإثنين سبتمبر 09, 2013 6:27 pm

الفصل الثالث


سمعت أخوها يستعجلها

يلا رهومه مصعب يناديني


راح اقفل الحين وأكلمك المسا
رهام : فديت الطاري وصاحبه
رهف :أقول مو وقت تغزلك بأخوي
سلام يا قلبي
رهام :سلام حبيبتي
حطت أخر لمسات مكياجها الهادي
وأخذت عباءتها و خرجت مسرعة




كانت أعلى الدرج وهو أسفله
مصعب بهدوئه الدائم :مو كأنك تاخرتي
رهف :صباح الروقان هههه
مصعب :صباح الأعصاب يلا تأخرت على شغلي
أو راح أخليك تروحي بالباص
رهف:لا تكفى إلا الباص
وصلت إليه قبلته من خده قبلة سريعة
وتوجهت الى المطبخ أين توجد والدتها
رهف :صباح الخير لأحلى البنات
قبلتها قبلة سريعة وهي تأخذ فنجان قهوة
أم مصعب:صباح النور
يا بنتي انت عمرك ما تفطري زى الناس
رهف :افطر بالجامعة سلام دعواتك يالغالية
أم مصعب :الله يعطيكم بكل خطوة سلامة يانور عيوني انت وإخوانك
أخذت حقيبتها وعدلت غطاها وتوجهت الى سيارة أخوها أين ينتظرها
رهف :سلام على أحلى ضابط
مصعب :لو تأخرتي دقيقة كنت راح أخليك
رهف :وتهون عليك رهووووفتك
مصعب بابتسامة جانبية: لاما تهوني بس لا تتأخري مرة ثانية ترى أخليك
رهف :والله بنت عمك النشبه هي الي أخرتني
مصعب بنبرة غريبة :لا تقولي تبغانا نمرها
رهف:لا تطمن هي أصلا مو مداومة اليوم
مصعب وهو ينظر من النافذة حتى يلف لجهة الطريق العام :ليش وش فيها
رهف :تعبانه رجلها متورمة
مصعب بملامح هادئة:
كذا على الأقل تنثبر في بيتهم و هي كل يوم ناطه في مكان
رهف:لا والله هي ما تروح مكان إلا وأنا الي ألح عليها
أو بيتنا وأنا الي اطلب منها تجي
مصعب:خلاص ما قلنا أشي
نسيت انك المحامية الرسمية لها
ساد الهدوء وبعد مدة ليست بالطويلة التفت اليها قائلا
مصعب :يلا إخلاصي علي

انزلي لجامعتك

تأخرت على دوامي
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\
انتشلها صوت رنات هاتفها
من تلك الذكريات المقيته
اتجهت الى جوالها لتجده قد مل الصراخ برناته بينما هي كانت غارقة
بعيدا عن واقعها
اخذته لتجد اخر رنه كانت من مشاعل صديقتها تستعجلها
فهي من تمر عليها دوما لتأخذها معها الى الجامعة
نظرت في ساعة جوالها لتجد انها فعلا تاخرت
اتصلت بها
مشاعل :السلام عليكم تو الناس لي ساعة اتصل
مرام :وعليكم السلام اسفة حبيبتي ما انتبهت
مشاعل :انت مو كانك متأخرة
مرام :اي والله بس عشر دقائق واكون عندك
مشاعل :مالك لو يا قلبي انا في سيارة اخوى
خفت انك تتاخرى اكثر وانت عارفة ان هالمادة بالذات ما اقدر اتأخر الدكتورة تكرهني عمى
وبما ان اخوى رايح نفس طريق الجامعة فطلبته يوصلني
مرام :اسفة والله بس سويتي خير اخاف اتاخر
وتراك عطلتيني
اروح اكمل لبسي
مشاعل :للحين ما تجهزتي
مرام :قلت اخرتيني يلا
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\

في الحافلة اين تجلس مع رفيقتها
اشواق :اف الحمد لله ان الباص جاء في وقته
اريام :يقوتك والله اني خفت في مكانك
اشواق :وليه نخاف اصلا هذا وشاكلته يحبوا الوحدة الضعيفة باش يستقوا عليها
اريام :بصح قنبلة يا جدك والا ريحته تدوخ هههههه والا عينيه يا ماما
اشواق :اتقي الله هذا كله شفتيه انا لو نلقاه مره ثانية ما نعرفه
اريام :لا انا نعرفه من بين الف.. ريحة عطره تكفي
اشواق :هذا وانت مخطوووبة
اريام :واش قلت خخخخخ الله جميل يحب الجمال
اشواق :ما تنسي ان النظرة سهم من سهام ابليس
اريام :ايه والله سهم في القلب وبحركة تمثيلية مسكت قلبها آآآآآآآآه يا قلبي
اشواق :اهبطي معايا نعطيك ابرة تفيقك
اريام :هههههه لا خلاص فقت الا ابرتك خخخخ
وصلتا الى مكان عملهما في المستشفى
اتجهت اشواق الى قسم الاطباءلتغير ملابسها بملابس العمل
ام اريام فتجهت لقسم الممرضات

\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\

تحت مياه غزيرة باردة

تريد أن تزيل لهيب جروحها منه
لهيب صدوده
لهيب قسوته
خرجت بعد نصف ساعة
وهي تلف روب الحمام على جسمها
نظرت في وجهها في المرآة
أثار السهر بادية على وجهها القمحي
الذي يعتليه صفار شاحب
أهدابها الكثيفة تعانق عينيها الواسعتين
الحزينتين
لاحظت أن خديها التي كانت تميزها
قد ذهبتا بثمن رخيس بخس للإرهاق

تتذكر أيامها التي جمعتها به
رغم أنها أسابيع قليلة هي التي كانت
سعادتها معه لا توصف
وبعدها تحولت حياتها معه
إلى شد وجذب
لم يتصل بها منذ أخبرته أنها ستذهب لبيت أهلها
لم يعترض ولم يرد
ولم يتصل منذ ذلك اليوم
تراقصت حولي بعض التساؤلات
إذا اضطر صوتي يوما للصراخ فهل سيسمعني سواي؟؟
وإذا تألمت فهل لنصف قلب يقاسمني شعور الألم؟؟
وإذا سقطت هل من مستقر لوقوعي غير أرضي؟؟
فعلمت بعدها ,, أن صوتي مجروح
ومستقر وجودي هواء وأرض
وأحلامي الخضراء هي من سيقاسمني الألم ..
نزلت دمعة وحيدة حارقة على خدها الأيمن
سريعا ما مسحتها وهي تقرر أنها

مستحيل
أن تبقى سجينة غرفتها
ولن تبقى سجينة ماضيها معه
ولن تبقى سجينته
ولن تعطيه فرصة أن يكووون سجاااانها المرعب مرة أخرى
ارتدت ملابسها بسرعة وتركت شعرها الأسود الغجري
منسدل على أكتافها يجف على مهل
وضعت كريم أساس وشادر
ورسمت ابتسامة تمرنت عليها كثيييييرة
ونزلت أين تتواجد أمها
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\


يجلس في المقاعد الأمامية للدرجة الأولى من الطائرة يضع سماعات في أذنيه لايسمع أي شي ولكن ربما عادة
ما أن أعلن هبوط الطائرة في المطار
تنفس بعمق حمل حقيبته الرياضية الصغيرة واضعا إياها على ظهره وتوجه لداخل المطار
بعد التفتيش الذي لم يدم طويلا على غير العادة هاهو أمام البوابة ينتظر قدوووووم صديقه
عدل من ناظراته الشمسية وابتسم ما أن رأيه يقترب منه
رائد :ياهلا وغلا تو ما نورت الرياض حي الله من جانا
مشعل :الله يحيك الرياض منورة بالي فيها
رائد:تسلم خبرني كيف حالك بعد ما تركناك
مشعل : ارتحت من إزعاجك انت وعادل واستوليت على الشقة كلها هههههه
رائد :يحرق شيطانك الي يسمعك يقول كنا كاتمين على نفسك ههههه
مشعل يحمل حقيبته ويتجه الى السيارة مع رائد الذي يحمل بقية الحقائب
مشعل :أنت عارف لو ما الأوامر العليا ماكنت رجعت الحين
رائد :انت للحين على رأيك
مشعل يجلس في السيارة ويغلق الباب خلفه
:أكيد هالسالفة كرهتني في بيتنا والرياض بكبرها
رائد:الله يعين....أقول اخذ حقيبتي الحين أو فيها أشياءك
مشعل :لا هي مثل ما تركتها أنا أخذتها حتى ما فتحتها تقدر تخذها
رائد :مشكور ما قصرت أنت عارف أنى كنت محمل على الأخر عشان كذا تركتها تجيبها
مشعل :ولا يهمك عادي أصلا أنا ما عندي أمتعة كثيييرة
رائد :عندك أخبار عن عادل ؟؟؟ أنا ما اتصلت فيه من يوم رجعت
مشعل :رجع للجزائر أمس
رائد:أمس بس كنت فاكر انه رجع من مدة
مشعل :ما أمداه يخلص شغله
رائد :والله إني مشتاق له
مشعل :ههه أكيد أصلا الي يشوفكم يقول أكثر من إخوان مو رفقاء دراسة
رائد:عشرة عمر
مشعل:تقصد عشرة صياعة هههههههه
رائد :هههههههههههه
وصلا أخيرا إلى فله في إحدى أحياء الرياض الراقية
رائد :يلا وريني مقفاك وموعدنا بكرى بالاستراحة ترى العشاء على حسابي والشلة كلها موجودة
مشعل :أنت عارف إني مالي في شلتك
وجوها
رائد :مايحتاج تفكرني عارف أصلا ماراح نزعجك ههههه
مشعل :يلا سلام بينا موبايل
رائد :سلام يا المعرس
مشعل بنظرات حارقة :أقول يازينك وأنت ساكت بس فارق
رائد :ههههههههه هذا جزاتي إني صاحي اليوم منذ مبطي عشانك
مشعل :مشكور روح نام الحين ماقصرت ههههههه
اخذ حقائبه وترك حقيبة رائد بالسيارة ودخل المنزل
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\


يتجه الى مكتبه والكل يقف باحترام وهم يحيونه التحية الرسمية
ما ان دخل حتى اخذ هاتف مكتبه
مصعب :السلام عليكم ها ضابط سامر بشر
سامر :مافي اي جديد والرجال الي جاتنا الاخبارية انه راح يدخل البضاعة للحين ما وصلت طيارته
مصعب :انت تاكدت انه فعلا ركب الطيارة
سامر:لحظة بس اتأكد
اخذ سامر بحركة سريعة من اصابع يده يظرب لوحة مفاتيح الكمبيوتر الذي امامه وبعد لحظات ارجع الهاتف على اذنه وهو يقول
سامر :معي يا طويل العمر ؟
مصعب :اي معك تفضل
سامر :هو فعلا في الطيارة الي لها مدة طايرة من مطار جنيف
مصعب :اها بس حاولوا تدققوا على كل الي راكبين ممكن هو مايكون معه البطاعة بس جاي يحرسها ويتأكد انهاا راح توصل
سامر :باذن الله انا وكل الفرقة مجندين للتفتيش
مصعب :لا تهملوا الركاب الثانين لاني مو مرتاح للمعلومات الي جتنا بهالسهولة وحاسس انهم ممكن يغطون على الشخص الحقيقي
سامر برتباك :تفتكر انهم ممكن يسون كذا؟
مصعب :والله يا سامر اني شاكك بنسبة 90%
سامر :معقولة ؟؟
مصعب :سامر انا حاسس من كلامك انك مركز بس على ذيك الرحلة
سامر :مم والله مدري كيف فاتتني هذه
مصعب :لا تقولها انت جد ما دققت على باق الرحلات
سامر :الصراحة لا حتى ان الفرقة كلها تفتش بس رحلات جنيف
مصعب بغضب ظهر بصوته :
انت اكيد مجنون في واحد في مركزك تفوته انه ممكن المعلومات تكون كذبة او تغطية
سامر :هدي مصعب اصلا للحين ما وصلت الا طيارتين وحدة من باريس والثانية من اثينا
مصعب :يا سلام وانت وش دراك انه ما تكون وصلت في طيارة باريس اواثينا المهم انت انتبه المرة الجاية لكل الرحلات والله يستر بس ما تكون وصلت في هالرحلتين الى تحكي عنها اقول اي جديد خبرني فورا
سامر :اوكي يا طويل العمر
قطع الاتصال وهو يفكر
سامر :والله اني مخف الحين حاطط كل اجهزة التفتيش على الركاب الي راح يوصلون من جنيف لا وكل المفتشين الاكفاء وتارك باقي الرحلات يشيكو على الحقائب تشيك سريع لو يدري مصعب والله ماراح افتك منه
اروح اصحح الوضع قبل ما يصير اي شيئ اندم عليه
في مكتب مصعب
اخذ يفتش في ملف فيه قضايا البارحة حتى يبدء بعمله الروتيني
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\

تمر على غرف المرضى
طرقت الباب ثم دخلت الغرفة التى كانت تحتوى ثلاث اسرة كبيرة تجاور ثلاثة اخرى صغيرة
وابابتسامتها التى تعود عليها مرضاها
اشواق :السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام

اشواق وهي تتجه الي الملف المعلق على طرف السرير
ها كيفا ش راه اليوم البطل تاعنا
ام زكريا المرافقة له :احس من الايام الي فاتت الحمى راحت بصح السعلة مزالت
اشواق :الممرضات كل ستة ساعات يعطوه الدواء ؟
ام زكريا :ايه بصح هو بدا يتقلق من الابرة الي في يده
بنظرة الى زكريا مرام :زاكو انت بطل وهالابرة ما تقلق وما توجع احنا نخليها في يدك حتى لما نجي نعطوك الدواءووالابرة من غير ما كل شوي نوجعوك وانت بطل ما تخاف من ابرة بابتسامة اكملت صح
هز زكريا الذي يبلغ من العمر السابعة راسه بنعم
اشواق بابتسامة :وضرك لازم نسمع قلبك ونشوف صوت صدرك اذا تغير اولا يلا حبيبي تمدد على ظهرك
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\
\

هاتف مكتبه يرن مجدد
اخذ السماعة بسرعة ولازالت نظرات عينية تداعب تلك الاوراق الماكثة على مكتبه الفخم

مصعب :السلام عليكم
...:الرائد مصعب
مصعب :وصلت
....:تعيش وتاكل غيرها وترى طيارة جنيف تسلم عليك البظاعة شرفت اراضي المملكة يالحبيب عوافي ولا تنسي تسلم على الضابط سامر ههههههههههههه
مصعب :بسرعة وقبل ان يتنهي الاتصال استطاع ان يشبك الهاتف على جهاز تتبع مكان المكالمة
وبعد ان انقطع الاتصال اخذ سماعة هاتف اخر
مصعب :ها محمد وصلتم للمكان
محمد :نعم يا طويل العمر هو يتكلم من جوال والمكان في نفس شارعنا
مصعب :اجل بسرعة ارسل مجموعة للمكان بسرعة قبل ما ينحاش
وفعلا ما هي الا لحظات ووصلت مجموعة من رجال الامن الى المكان لكن لم يجدوا الا جوال على احدى المقاعد في الساحة العمومية
\
\
\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\
\

_________________
توقيعي

...........................







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://woroud.amuntada.com
 
رواية حينما ينتقم الحب الفصل الثالث
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ورود الفـــــــــــــرات  :: منتدى القصص والروايات :: منتـــدى الــروايات-
انتقل الى: